اللثة الملتهبة: الأسباب وطرق العلاج

اللثة الملتهبة: الأسباب وطرق العلاج

التهاب ونزيف باللثة؟ هذه الحالة بالتأكيد ليست مريحة، بل ومقلقة أيضًا. وقد تشعر أن هناك شيء ما خطير داخل فمك. وفي حين أنه لا يجب تجاهل اللثة الملتهبة النازفة، لا داعي للهلع. إليك ما عليك معرفته عن هذه الحالة.

أسباب اللثة الملتهبة النازفة

قد تكون اللثة الملتهبة التي تنزف أيضًا دليل على الإصابة بأمراض اللثة. تتضمن أعراض مرض اللثة المحتملة الأخرى اللثة المتورمة، أو اللثة المنحسرة، أو رائحة الفم الكريهة. قد تظهر هذه الحالة عندما يتراكم البلاك على الأسنان حتى يتصلب. ويمتلئ هذا البلاك المتصلب بالبكتيريا التي قد تهيج نسيج اللثة وتتلفه.

إلا أن مرض اللثة ليس هو سبب اللثة الملتهبة النازفة الوحيد. فبعض الأدوية قد تسبب نزيف باللثة لأنها تقلل من قدرة الدم على التجلط. كما أن التغيير في نظام العناية بالأسنان الخاص بك قد يسبب الالتهاب والنزيف أيضًا. على سبيل المثال، التحول من استخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة إلى أخرى ذات شعيرات خشنة قد يسبب تهيج. بما أن هناك أسباب كثيرة لالتهاب ونزيف اللثة، يكون من المهم أن تذهب إلى طبيب الأسنان لاكتشاف الأمر.

مخاطر اللثة الملتهبة

إذا كنت تعاني من التهاب ونزيف باللثة، يصبح من الضروري طلب العلاج من طبيب الأسنان. إذا كان مرض اللثة هو المسؤول عن أعراضك، فقد يزداد الأمر سوءًا إذا تركته دون علاج. فقد يتطور مرض اللثة ليتلف النسيج الرخو، وهو الألياف المتصلة بالأسنان والعظام التي تدعم هذه الأسنان، وذلك بحسب مايو كلينيك. وقد يتسبب هذا التلف في تراخي الأسنان في جيوبها. وفي الحالات الشديدة التي تصاب بالتهاب دواعم الأسنان، قد يتطلب الأمر خلع الأسنان. 

العادات المنزلية للثة الصحية

هناك الكثير من الأمور التي تستطيع القيام بها بالمنزل للمحافظة على صحة لثتك. عليك بتحسين مستوى عنايتك بالفم وتذكر أن تغسل أسنانك بالفرشاة مرتين في اليوم. وإذا كنت لا تستخدم عادةً خيط الأسنان، تستطيع أن تبدأ الآن! فاستخدام خيط الأسنان (مرة واحدة على الأقل في اليوم) قد يضع حدًا للمشكلات المسببة لآلام اللثة في بعض الأحيان.

بعد استخدام فرشاة وخيط الأسنان، استخدم غسول للفم للتخلص من الجراثيم فورًا ومكافحة البلاك الذي يترسب بين الأسنان وعلى خط اللثة.

المساعدة المتخصصة للثة الملتهبة

تعد العادات المنزلية السليمة للعناية بالفم أساسية، إلا أنها وحدها لا تكفي. فمن المهم أيضًا زيارة طبيب الأسنان بصفة دورية. بصفة عامة، يجب أن تزور طبيب الأسنان مرة كل ستة أشهر. يساعد الفحص الدوري طبيب الأسنان في تحديد ما إذا كنت تعاني من مشكلات صحية بالفم يجب علاجها؛ مثل مرض اللثة.

إذا تم تشخيصك بمرض اللثة، لا تقلق. فمن السهل علاج هذا السبب للثة الملتهبة. سيقوم أخصائي الأسنان بعملية تنظيف دقيق للأسنان واللثة لإزالة البلاك والجير وإرشادك إلى كيفية الاستمرار في العناية بالفم في المنزل. بعد الانتهاء من العلاج، تأكد من غسل الأسنان بالفرشاة واستخدام خيط الأسنان بصفة منتظمة لإزالة البلاك، واستمر في زيارة طبيب الأسنان حسب مواعيد المتابعة المقترحة.

اللثة الملتهبة التي تنزف عند استخدام فرشاة الأسنان أو خيط الأسنان قد تستدعي القل. لهذا العرض أسباب كثيرة ممكنة، لذلك يكون من المهم زيارة طبيب الأسنان لمعرفة المزيد. وما أن يتم تحديد السبب، يبدأ العلاج. وستجد لثتك في أفضل أحوالها في أسرع وقت.

 

الغرض من هذا المقال هو تعزيز فهم المواضيع المتعلقة بالصحة العامة للفم ونشر المعرفة بها، وليس المقصود أن يكون بديلاً عن الاستشارة أو التشخيص أو العلاج الطبي. احرص دائمًا على استشارة طبيب أسنانك أو أحد مقدمي الرعاية الصحية المؤهلين بشأن أي سؤال يراودك حول حالة طبية أو علاج."

More Articles You May Like