اختيار مصاصة الاطفال الصحيحة
Badge field

أنواع اللهايات: كيف تختار اللهاية المناسبة لطفلك

Published date field

مهما كان الاسم الذي تطلقه عليها، اللهاية هي غالبًا من الأشياء الأولى التي تبحث عنها عند شعور صغيرك بالضيق. كولي أمر قلق، قد تتساءل من وقت لآخرعما إذا كان تقديم اللهاية لطفلك هو الحل الأفضل له. إلا أنه بحسب الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، لا يشكل استخدام اللهاية أي ضرر على الأطفال. على العكس، فتقديم اللهاية للطفل قد يساعد على تقليل خطر متلازمة موت الرضع المفاجئ.

هناك أنواع عديدة من اللهايات في الأسواق اليوم، وقد يكون اختيار أفضلها لطفلك من القرارات الصعبة. إلا أنه بفهم الاختلافات بين كل نوع من أنواع اللهايات ومعرفة العوامل التي يجب البحث عنها، تستطيع أن تتأكد من أن طفلك سيجد الراحة الآمنة عندما تقدم له اللهاية.

ما هي أنواع اللهايات المتاحة؟

تأتي اللهايات في مختلف الأشكال والخامات والألوان، إلا أنها تقع بصفة عامة في فئتين رئيسيتين: لهايات تقويم ولهايات تقليدية. الفرق الكبير بين الفئتين هو شكل الحلمة.

لست مضطر للذهاب إلى أخصائي تقويم الأسنان للحصول على لهاية تقويم لطفلك، فالاسم يعني ببساطة أن للحلمة أرضية مسطحة وشكل مربع إلى حدٍ ما، وهي مصممة بحيث تأخذ شكل حلمة صدر الأم، وذلك بحسب جامعة مركز روشيستر الطبي. تسمح لهاية التقويم أيضًا للطفل بدفع لسانه، وهي حركة يقوم بها الطفل أثناء الرضاعة.

أما اللهايات التقليدية، فلها حلمة مستديرة الشكل تشبه الكرة الصغيرة.

اللهايات التقليدية مقابل

لهايات التقويم

في حين أن هذه اللهايات بفئتيها مقبولة لتهدئة طفلك، قد يؤثر النوع الذي تختاره على عضة الطفل. وجدت دراسة نُشرت في المجلة الدولية لطب أسنان الأطفال أن استخدام لهايات التقويم وأيضًا اللهايات التقليدية قد ساهم في تزايد احتمال الإصابة بسوء الإطباق أو الأسنان غير المحاذية.

إذا كنت تشعر بالقلق بشأن تأثير اللهاية على صحة فم طفلك وعضته، يجدر الإشارة إلى أن لهايات التقويم هي الأقل احتمالاً للتسبب في مشكلات العض في الرضع أو الأطفال. أفادت إحدى الدراسات المنشورة في مجلة التقدم في تقويم الأسنان أن لهايات التقويم هي الأقل احتمالاً في التسبب في العضة المفتوحة عن اللهايات التقليدية. ووصلت دراسة في المجلة الدولية لطب أسنان الأطفال إلى الاستنتاج ذاته، مقترحة أن اللهايات التقليدية متصلة بشكل أوسع بالعضة المفتوحة وبروز الأسنان (تُعرف أحيانًا بالأسنان الأرنبية).

كيفية اختيار اللهاية الأفضل بطفلك

يستطيع طبيب الأطفال وطبيب الأسنان تقديم النصح والإرشاد فيما يخص اللهاية الأفضل لطفلك، ولكن فيما يلي بعض الأمور التي قد تأخذها في الاعتبار عند اختيار اللهاية لصغيرك:

  • تكوين اللهاية: التكوين الأمثل للهاية هو أن تكون قطعة واحدة، وألا تحتوي على قطع متحركة، أو أجزاء داخلية سائلة، أو أدوات صغيرة مدمجة، وذلك بحسب جامعة مركز روشيستر الطبي.
  • حجم اللهاية: اختر الحجم بناءً على عمر طفلك. انتبه أيضًا إلى حجم الواقي بين الحلمة والحلقة. فبحسب الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، يجب أن يكون قطر هذا الواقي 1.5 بوصة على الأقل.
  • تصميم اللهاية: تقول الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أنه يجب أيضًا تجنب اللهايات التي تُربط في عنق الطفل أو يده أو يتم ربطها في السرير، وذلك لأنها قد تعرض الطفل للخطر.

تذكر أنه إذا كانت لديك أية أسئلة أو مخاوف فيما يخص استخدام طفلك للهاية أو إذا كنت تريد المزيد من المساعدة في اختيار النوع الأفضل من اللهايات لطفلك، تستطيع الاستعانة بطبيب العائلة أو طبيب الأسنان للرد على أسئلتك وتقديم النصح والمساعدة.