طعام الأطفال

مشروبات صحية بديلة للمشروبات الغازية لأطفالك

يميل الأطفال إلى حب المشروبات الغازية الحلوة، لكن لسوء الحظ فأسنانهم لا تحبها بنفس القدر. يمكن للمشروبات الغازية أن تسبب نمو البكتيريا في فم طفلك، مما يؤدي إلى تسوس الأسنان. لكن لا تقلق، نحن لسنا هنا لنفسد الأوقات الجيدة - لدينا بعض البدائل الرائعة للمشروبات الغازية من اجل صحة فم أفضل يمكن أن تتمتع بها عائلتك كلها.

كيف تؤثر المشروبات الغازية على الأسنان؟

إذا كان أطفالك يتناولون المشروبات الغازية، ففي كل مرة يحتسونها من علبة معدنية أو يرتشفونها من كوب بلاستيكي كبير؛ فإنهم يعرضون أنفسهم إلى خطر الإصابة بالتسوس. تتغذى البكتيريا الموجودة بالفم على السكر، والذي ينتج حمضًا يهاجم مينا الأسنان. وبمرور الوقت، هذه الهجمات الحمضية المعززة من المشروبات الغازية على أسنان طفلك ستؤدي إلى التسوس.

ما هي أفضل مشروبات لأسنان الأطفال؟

الماء - إن الماء هو أفضل مشروب للأسنان. وشرب ماء الصنبور إضافة لطفلك لأنه يحتوي على الفلوريد ويمكنه المساعدة في الوقاية من التسوس. إذا كان ماء الصنبور في منطقتك دون المستوى، فإن معظم المياه المعبأة بها فلوريد أيضًا. في حين أن المشروبات الأخرى يمكن أن تسبب نمو البكتيريا، يمكن للماء أن ينظف فم طفلك مع كل رشفة.

الحليب - إن الحليب مشروب صحي آخر لأسنان طفلك. يمكن لمنتجات الألبان أن تجعل اللعاب يتدفق، ويمكن للكالسيوم والفوسفات المساعدة في إعادة المعادن التي أخذتها الأطعمة الأخرى إلى أسنان طفلك. اكتشف المزيد عن كيف يمكن للحليب أن يفيد صحة فمك.

الشاي - سترغب في تجنب إعطاء طفلك شاي مثلج محلى لأنه يمكن أن يساعد على تسوس الأسنان، لكن الشاي غير المحلى يمكن أن يكون مشروبًا صديقًا للأسنان. يشير المركز الطبي بجامعة روشستر إلى وجود متعددات الفينول في الشاي والتي تساعد في مكافحة البكتيريا. استخدم الماء المفلور لتحضير الشاي ، وسيكون أفضل.

هل عصير الفاكهة مشروب صحي لأسنان أطفالك؟

لسوء الحظ فإن العصير ليس جيدًا لصحة فم طفلك كما قد تعتقد. توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ألا تعطي أي عصير للأطفال على الإطلاق قبل أن يبلغوا عامهم الأول. بل وتقترح أن تسمح لهم فقط بشرب أقل قدر ممكن منه عندما يكبرون بسبب الكميات الكبيرة من السكر والتي يمكن أن تؤدي إلى تسوس الأسنان والمشاكل الصحية الأخرى.

ستصبح ممارسة عادات نظافة الفم الجيدة أمرًا سهلًا بالنسبة لأطفالك إذا بدأت بمساعدتهم في تكوين عادات جيدة بأسرع وقت ممكن. بالإضافة إلى التفريش مرتين يوميًا، واستخدام غسول للفم مضاد للبكتيريا، واستخدام خيط الأسنان المائي (عندما يسمح السن)، فإن إدراك كيفية تأثير الأطعمة والمشروبات المختلفة على صحة فمهم أمر أساسي أيضًا. كونك هنا الآن تجري هذا البحث يعني أنك ملتزم بإعداد قدوة رائعة لأطفالك. وهذا أمر يجب أن يجعل العائلة كلها تبتسم.