تعرفوا على طرق علاج جذور الاسنان
Badge field

علاج جذور الأسنان

Published date field

علاج جذور الأسنان

إذا وصف طبيب الأسنان لك قناة الجذر، إذًا فمن المحتمل أنك تتساءل ما هي قناة الجذر - أو إذا كنت تعلم، قد تكون قلقًا بخصوص العملية. لا يوجد داع للقلق مع ذلك، لأن قنوات الجذور عملية آمنة وشائعة تُجْرَى ملايين المرات كل عام. وفقًا للجمعية الأمريكية لأطباء علاج أعصاب وجذور الأسنان، فإن قنوات الجذور أمر روتيني مثل الحشو، وغير مؤلم نسبيًا، وفعال بدرجة كبيرة كعلاج للأسنان التالفة أو الملوثة. إذًا ما هي قناة الجذر بالضبط؟

إن قناة الجذر هي عملية عادةً ما يجريها طبيب لب الأسنان لإصلاح سن تالف أو ملوث مع الحفاظ على أجزاء السن الصحية الباقية. لإجراء العملية، يُتْرَك السن التالف أو الملوث في مكانه داخل خط اللثة بينما ينظف طبيب لب الأسنان القناة المحيطة بجذور السن تمامًا.

لماذا قد تحتاج لقناة جذر

قد تحتاج لقناة جذر إذا كان لديك سن تالف أو ملوث يؤثر على لب السن. إن لب السن هو الجزء الداخلي الناعم الموجود وسط السن ويمتد من تاج السن (الجزء العلوي المرئي) إلى الأسفل حتى طرف الجذور العميقة داخل خط اللثة والممتدة إلى عظم الفك. يحتوي لب السن على الأعصاب، والأوعية الدموية والنسيج الضام، لذا حين يصبح السن تالفًا (بالتشقق أو بتجويف الأسنان)، يمكن للبكتيريا أن تدخل وتدمر صحة السن.

إذا تُرِكَت هذه البكتيريا أو المادة المفسدة بدون علاج داخل السن، فإنك تعرض نفسك للعدوى أو أن تعاني من أعراض خراج السن. يمكن أن تؤدي هذه الأعراض إلى موت اللب، وفقدان العظم والفقدان الكامل للسن نفسه. والأعراض الأخرى التي قد تدل على الحاجة لقناة جذر هي التورم حول الوجه والرقبة، ووجود فتحات في السن (ما يسبب أوجاع الأسنان، وألم السن والحساسية للحرارة) أو تورم اللثة أيضًا.

البدء في علاج جذور الأسنان

عادةً ما يجري طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان ("Endodontist" حيث "endo" هي الكلمة اليونانية ل "الداخل" و"odont" تعني "السن") قنوات الجذور. بمجرد الحصول على صور الأشعة السينية للأسنان لتقييم التلف الحادث للسن، سيضع مخدرًا موضعيًا على المنطقة المصابة للمساعدة على منع أي إحساس. للحفاظ على السن نظيفًا وجافًا أثناء العملية، يستخدم أخصائيو طب الأسنان غطاءً صغيرًا مطاطيًا في الفم ويسمى حاجز الأسنان.

أثناء العملية، سيزيل طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان التسوس من المناطق الخارجية ثم يقوم بعمل فتحة خلال تاج السن. يحدث هذا حتى يتمكن طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان من تقييم لب السن من الداخل. بمجرد عمل الفتحة، يزال اللب الملتهب أو المصاب من السن.

تنظيف قناة الجذر من الالتهاب

بمجرد أن يزيل أخصائي طب الأسنان اللب المصاب أو الملتهب، فإنه يغسل وينظف غرفة اللب وقنوات الجذر. إذا لزم الأمر، قد يعيد تشكيل أو يوسع قنوات الجذر لإتاحة منخل أفضل لعملية الحشو التي ستتبع.

بعد التنظيف التام، قد يضع طبيب الأسنان او طبيب لب الأسنان دواءً على غرفة اللب أو قناة الجذر للمساعدة في إزالة أي التهاب متبقِ قد تركه. إذا انتشر الالتهاب الأصلي إلى مناطق أخرى بالفم، قد تأخذ وصفة طبية بمضادات حيوية أو تجري عملية أخرى، وذلك حسب نصيحة طبيب الأسنان.

إذا استلزمت عملية قناة الجذر أكثر من زيارة واحدة، قد يضع لك طبيب الأسنان حشوًا مؤقتًا للتاج الموجود أعلى السن المصاب.

يساعد هذا التاج المؤقت في حماية السن من فضلات الطعام واللعاب في أثناء ما تنتظر العملية التالية. في الوقت الذي يكون فيه التاج باقيًا في مكانه، تجنب العض أو المضغ به حتى يعالج السن الكامل ويرمم بصورة تنال رضا طبيب الأسنان.

حشو قنوات الجذور

بمجرد تنظيف السن وعلاجه بطريقة صحيحة، يكون الوقت جاء لإعادة حشو السن لاستعادة تكامله البنيوي. من المحتمل أنه قد لا توجد حاجة للمزيد من التخدير لهذا الجزء من العملية. إذا كان التاج المؤقت والحشو موضوعين على السن، سيزيلهما طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان ويستبدلهما بمركب من المطاط ومادة غروية للختام السني وهما سيملئان المنطقة المتبقية داخل السن. بمجرد إعادة حشو منطقة لب السن بهذه المادة الغروية، سيضيف حشوًا لاصقًا لقنوات الجذر للتأكد من أنها محمية ضد اللعاب أو فضلات الطعام.

المرحلة النهائية لقناة الجذر

في هذا الوقت يكون طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان قد حفر في السن، وفرغه، ونظفه تمامًا، ثم أعاد حشوه بعجينة خاتمة لاصقة. الآن يجب أن يستعيد طبيب الأسنان قوة السن لحمايته من التلف في المستقبل وللسماح باسخدامه مرة أخرى بشكل طبيعي.

يبدأ هذا بوضع تاج بالأعلى. تصنع التيجان من عدة أنواع مختلفة من المواد، وأبرزها الذهب أو البورسلين المندمج مع المعدن، لكن يمكن أن تٌصْنَع أيضًا من البورسلين وحده وتُصْبَغ أو تُلَوَّن لتطابق اللون الصحيح للأسنان الأخرى حتى لا تبرز.

قد يوصي طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان أيضًا بوضع دعامة معدنية في السن للمزيد من التكامل البنيوي قبل وضع التاج.

بعد قناة الجذر

قد يكون السن والمنطقة المحيطة حساسين قليلًا لبضعة أيام بعد العملية. هذا أمر طبيعي تمامًا ويمكن أن تساعد الأدوية المتاحة بدون وصفة في تسكين أي ألم أو ضغط متبق قد تمر به. إذا استمر الألم لفترة أطول من يوم أو يومين، يجب أن تتصل بطبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان على الفور للمزيد من النصائح.

غير ذلك يجب أن يكون السن المرمم والتاج عمليان ومظهرهما الجمالي مرضي. إن ممارستك لعادات نظافة الفم الجيدة والمنتظمة ستضمن أن السن المرمم سيستمر في العمل جيدًا مدى الحياة.

اسأل طبيب الأسنان أو طبيب لب الأسنان إذا كنت قد تحتاج لقناة جذر في المسقبل القريب أو إذا كان هناك شيء يمكنك فعله لمنع ذلك.